منتديات فرجيوة للتواصل والاشهار
اهلا وسهلا بكم

السعودية /طبق خيري لدعم الأطفال المرضى المرقدين في مستشفى الوحدة بعدن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

السعودية /طبق خيري لدعم الأطفال المرضى المرقدين في مستشفى الوحدة بعدن

مُساهمة من طرف المديرالعام في الخميس فبراير 09, 2012 7:30 pm

تحت شعار (يداً بيد نضع للمعاناة حد)، نظمت صباح أمس الثلاثاء، جمعية أصدقاء مرضى الأطفال الخيرية في عدن، وبمشاركة الأطباء والعاملين والممرضين بمستشفى الوحدة التعليمي "الصداقة" سابقاً، وفاعلي الخير وشركات الأدوية ـ فعالية الطبق الخيري(المتميـــــز السنوي) الذي ذهب ريعه للجمعية لدعم الأطفال المرضى من الأسر الفقيرة المرقديين في مستشفــــى "الوحدة ".
وأوضحت د. أمينة حسين هرهرة ـ اختصاصية أطفال وأعصاب أطفال، أمين عام الجمعية:" ننظم سنوياً هذا الطبق الخيري، الذي يخدم كثيراً من الأطفال المرضى المرقدين بهدف المساهمة في تخفيف نفقات العلاج، ودأبت الجمعية منذ تأسيسها في 7سبتمبر 2007م، وبمساندة مجموعة من الخيرين من خارج المستشفى لتكون جسر تواصل بين المحسنين الذين يجدون صعوبة في الوصول للمرضى والمحتاجين من ذوي الأسر الفقيرة الذين يعانون الأمرين الفقر والعوز والمرض، حيث تدعمهم الجمعية سواء كان بالعلاج والفحوصات والأشعة للأطفال المرضى في خمس أقسام منها حديثي الولادة، الإنعاش، والعام يضم الأطفال المصابين بأمراض الكلى، الرئة، الصدر، القلب والغدد، كما يشمل القسم العام الأمراض المعدية وأمراض الأعصاب و الدم والسرطانات الأورام، وهذا الأخير توجد في المستشفى أيضاً جمعية خاصة بالأطفال المرضى بالأورام، وعملها مركز معهم ونعرف جميعاً كم علاجاتهم مكلفة جداً".
وأضافت د. أمينة هرهرة :" إن تفاعل المجتمع ملموس في عدن وحب فعل الخير، ونحن نعول كثيراً على الناس الوسط لان الذين فوق بحالهم وصعب الوصول لهم، وهناك من يريد الدعاية والتشهير ونحن وجهنا الدعوة للجميع في المساهمة بالطبق الخيري والذي حضر حيا به، وهناك أسر لأطفال مرضى تعالجوا في المستشفى ولمسوا حاجة المتعسر وكلفة العلاج ويساهمون في الجمعية بما يستطيعون، ولما لمسوه من عمل الجمعية الإنساني".
وكاختصاصية أطفال وأعصاب أطفال دعت د. أمينة هرهرة :" الأهل لمراقبة طفلهم، وأول ما يشعرون بحركات أو تصرفات غريبة منه، لا يلجأون للمشعوذين، أو يخافوا من الوصمة في المجتمع، بل عليهم أن يعرضوا طفلهم على الطبيب المختص، لأنه كلما أكتشف المرض مبكراً تكون نتائج العلاج طيبة، و70% من الأطفال المصابين بالصرع يستجيبون للعلاج، فمرضى الصرع يعانون معاناة كبيرة عند التأخر في اكتشافه، وهو من الأمراض المكلفة جداً، والدولة توفر فقط علاجاً واحداً، وهناك حالات معقدة لا تستجيب للعلاجات البسيطة، ويحتاج المريض لعلاج طويل وشريط واحد فيه عشر حبات فقط ثمنها سبعة الآف ريال، متمنية أن ترعى الدولة مريض الصرع أسوة ببقية الأمراض المزمنة،فالصرع مرض ممكن يؤدي إلى إعاقات للطفل، وعلاجه مبكراً يؤدي لتلافي تلك الإعاقات، نتيجة خلل في فعالية الدماغ الكهربائية ".
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
المديرالعام
Admin

عدد المساهمات : 959
نظام النقاط لكل منتدى : 3039
تاريخ التسجيل : 03/01/2010
العمر : 39
الموقع : www.ichehar.ahlamontada.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ichehar.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى