منتديات فرجيوة للتواصل والاشهار
اهلا وسهلا بكم

ميلة تحتفي بأسطورة الكرة الجزائرية رابح ماجر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ميلة تحتفي بأسطورة الكرة الجزائرية رابح ماجر

مُساهمة من طرف المديرالعام في الثلاثاء ديسمبر 20, 2011 10:11 pm


استقبل الدولي الجزائري وسفير اليونسكو للنوايا الحسنة اللاعب والمدرب السابق رابح ماجر نهار أمس الاثنين بميلة بحفاوة كبيرة من قبل سكان الولاية ومسؤوليها الذين أموا دار الثقافة مبارك الميلي لملاقاته ومحاورته في شؤون الكرة ومستقبلها بالجزائر وكذا مهمته الجديدة كسفير للنوايا الحسنة والتشريف الذي حظي بهما قبل منظمة اليونسكو لشخصه وبلاده الجزائر قبل أن يتم تكريمه من قبل كل فعاليات المجتمع الميلي كل على حدى .
ماجر وبعد أن أوضح انه لم يأت لميلة في إطار حملة معينة وإنما تلبية لدعوة كريمة من سكان الولاية أوضح وهو يخاطب لاعبي الفرق والأصناف الصغرى بأان العمل الجدي وحده الكفيل بإعطاء النتائج الفردية والجماعية وأن حان الوقت للعودة للسياسة الكروية السابقة التي تميزت بالعمل القاعدي التكويني بالاعتماد على المحليين، مستشهدا بالثمار التي جنتها الجزائر في أعقابه في مختلف الفروع الرياضية مثل كرة القدم والملاكمة والعاب القوة مبديا رغبته في رئاسة اتحادية كرة القدم للعمل على تغيير الذهنية والسياسة الجاري تنفيذها حاليا في الميدان مؤكدا في ذات السياق انه مثل باقي الجزائريين يريد ربح الوقت واستدراك ما فات بالانطلاق في عمل جدي قاعدي على أن يشرع في قطف ثمار ذلك بعد اربع أو خمس سنوات .

وبخصوص مهمته الجديدة ضمن منظمة اليونسكو قال ماجر انه يحمل جملة من الأفكار والمشاريع يأمل أن تلقى الموافقة والمصادقة قريبا عند تقديمها لمديرة المنظمة قصد الشروع في تنفيذها مذكرا بأن ذلك يتطلب الكثير من الجهد والمال وأن عينه منصبة على إفريقيا وفلسطين ومناطق الفقر والاضطهاد في العالم أما بخصوص الجزائر فإنه يتمنى أن ينظم بها مباراة خيرية في كرة القدم ويجلب بموجبها ألمع النجوم الكروية التي عرفتها ميادين الكرة في العالم.
في ذات الوقت وعد ماجر بأن يعود لميلة مع نجوم المنتخب الوطني لعام 82 ونجوم المراحل الأخرى للعب مقابلة على شرف معوقي ولاية ميلة . انتقد محاولات ضرب منتخب الثمانينيات بقضية المنشطات
ماجر: أريد رئاسة الفاف لتغيير الأمور وتغليب المصالح الوطنية على الذاتية
برغم التعاطف الكبير الذي أبداه مع زملائه في المنتخب الوطني لمرحلة الثمانينات الذين اثاروا قضية معاناتهم مع أبنائهم المعوقين إلا أن النجم رابح ماجر رفض بأن يوضع الفريق الذي سجل بأحرف من نور تألق الكرة الجزائرية في موقعة و ملحمة خيخون والنتائج المحققة آنذاك موضع شك وأن يتم اتهامهم بتعاطي المنشطات مؤكدا بالقسم بالله بأنهم كانوا بعيدين عن ذلك ولا يعرفون وقتها حتى ما هي هذه المنشطات فقط يجدد التأكيد بأن ما كانوا يتناولونه كباقي الرياضيين والناس عامة هو بعض المقويات التي تباع للعامة في الصيدليات.
صاحب الكعب الذهبي أوضح بأن هذه القضية خرجت عن الحدود الجزائرية وأصبحت محل اهتمام وسائل الإعلام الأجنبية مؤكدا بأن العديد من القنوات التلفزيونية العالمية تقربت منه و حاولت أخذ رأيه في الموضوع لكنه رفض الإجابة عن ذلك إلى غاية أمس الاثنين مفضلا تقديم رأيه والحقيقة الكاملة للإعلام الجزائري الذي جاء لتغطية حفل تكريمه بميلة مشيرا إلى أن الإعلام الأجنبي وجدها فرصة من ذهب لزعزعة استقرار كرة القدم الجزائرية وبعث الشك في النفوس لدى اللاعبين الحاليين وأنصار الفريق الوطني عامة .
وعن رهان كرة القدم الجزائرية أوضح ماجر بأن مسيريها الحاليين لاتهمهم المصلحة العليا للوطن بقدر اهتمامهم بمصالحهم الشخصية والدليل حسب ماجر أنهم لايهتمون بالتكوين والعناصر المحلية وانشغالهم منصب في الوقت الحاضر على جلب اللاعبين الذين ينشطون في البطولات الأجنبية وبرغم جزائريتهم قال ماجر فإنهم محدودون وإلا كيف بعد سنتين من مشاركة الفريق الوطني في كأس العالم يعجز عن التأهل لبطولة كأس إفريقيا التي ستقام العام الداخل.
ماجر أضاف بأن النتائج الايجابية المحصل عليها في النخبة الوطنية كانت كلها بمنتوج جزائري من لاعبين ومدربين وهو الأمر الذي يدفعه اليوم للعمل على الوصول للمسك بزمام الفاف لتغيير الذهنية والسياسة الحالية والعودة لسياسة التكوين والاهتمام بالعناصر الشابة مع انتظار ثمرة ذلك بعد خمس سنوات على أبعد تقدير.
avatar
المديرالعام
Admin

عدد المساهمات : 959
نظام النقاط لكل منتدى : 3039
تاريخ التسجيل : 03/01/2010
العمر : 39
الموقع : www.ichehar.ahlamontada.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ichehar.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى